ستُستخدم تكنولوجيا خط المرمى للمرة الثالثة في بطولة رسمية لكرة القدم، وذلك بمناسبة كأس العالم للأندية المغرب 2014 FIFA حيث سيكون GoalControl GmbH المزود الرسمي لتكنولوجيا خط المرمى.

و

بدأت الشركة التي تتخذ من ألمانيا مقراً لها في العمل بتكنولوجيا GoalControl-4D في مدينتي مراكش والرباط، اللتين ستحتضنان ثماني مباريات بين 10 و20 ديسمبر/كانون الأول، يوم تتويج بطل العالم الجديد على أرضية ملعب مراكش.

وتم تجهيز GoalControl-4D بما مجموعه 14 كاميرا عالية السرعة موزعة على جميع أنحاء الملعب، مع تركيز سبع كاميرات على منطقة المرمى. وباستخدام برنامج كشف خاص، تُستخرج الكرة من تسلسلات الصورة ليُحتسب تلقائياً موضعها في الوقت الحقيقي بإحداثيات X وY وZ مع قياس السرعة كذلك، مما يضفي عليها تقنية 4D. وفي غضون ثانية واحدة يتم تأكيد الهدف من عدمه بشكل تلقائي عن طريق تقنية الإهتزاز وإرسال إشارة بصرية إلى ساعة كل حكم من حكام المباراة.

وسيخضع استخدام النظام في المغرب لاختبار تثبيت نهائي في كل ملعب، وهو إجراء معياري يدخل في إطار عملية التصديق الرسمية المحددة في دليل اختبار تكنولوجيا خط المرمى، علماً أن هذه التجارب ستجرى من قبل معهد اختبار مستقل. وقبل بداية كل مباراة، سيجري الحكام بدورهم اختباراتهم الخاصة، تماشيا مع الإجراءات التشغيلية التي اعتمدها مجلس الإتحاد الدولي لكرة القدم (IFAB).