وفقا للإرادة السامية لصاحبة السمو الملكي الأميرة للاحسناء ، خصصت مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة عدة برامج للأطفال باعتبارهم أهم متبني للسلوك الايكولوجي ،و بعدالبرنامج الطوعي ” المدارس الايكولوجيا” أحد البرامج البارزة لمؤسسة التربية على البيئة المعتمدة حاليا في أكثر من  60 دولة ،و ترسيخا لثقافة التربية البيئية في المناهج المدرسية  واتاحة للتلاميذ و مختلف العناصر الفاعلة بناء مشروع بيئي عملي في محيطهم ،تم تتويج صبيحة يوم السبت 17 يناير 2015 مدرسة البساتين بتارودانت بشارة اللواء الأخضر برسم الموسم الدراسي 2013 / 2014 .هذا الحفل المتميز حضره الكاتب العام لعمالة اقليم تارودانت  ورئيس المجلس البلدي  و النائب الاقليمي و منى بلكبير ممثلة مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة ورئيس مصلحة الشؤون التربوية و رئيس مصلحة الموارد البشرية والمنسق الاقليمي للبيئة و التنمية المستدامة ذ عمر أيت أمزيل و الأطر العاملة بالمؤسسة وفعاليات المجتمع المدني.وبعد تلاوة آيات بينات من الذكر الحكيم و ترديد النشيد الوطني ، تفضل ذ الفاضل عبد اللطيف عاطر بكلمة بالمناسبة نورد مقتطف منها : ” … باسم جميع العاملين بمدرسة البساتين و شركائها وباسم جميع التلاميذ نرحب بكم جميعا و نقول لكم أهلا و سهلا بكم ،في هذا اليوم السعيد الذي يعتبر عيدا و محطة فريدة من نوعها ، ستبقى خالدة في أذهاننا ،اليوم مدرسة البساتين تنال الشرف لتكون أول مؤسسة تعليمية باقليم تارودانت تحصل على شارة اللواء الاخضرالدولي من مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة التي تترأسها صاحبة السمو الملكي الأميرة الجليلة للاحسناء .هذه الشارة التي جاءت تتويجا للعمل الجبار و الجاد والمتواصل الذي قامت به المدرسة طيلة موسمين دراسيين لخدمة البيئة و حمايته ، انخرطنا في الموسم الدراسي 2012 / 2013 و ترشحنا في الموسم الدراسي 2013 / 2014 . عملنا على ثلاث محاور أساسية : النفايات و الماء و الطاقة .فمن خلال معاينتكم للورشات المعروضة والمرافق البيئية ، لاحظتم بلا شك أن هناك والحمد لله مؤشرات جد ايجابية تدل على أننا حاولنا تحقيق الأهداف التي يسعى اليها برنامج المدارس الايكولوجيا …”.

و في ذات السياق ألقت منى بلكبير ممثلة مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة كلمة بالمناسبة :

” …إن مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة التي ترأسها صاحبة السمو الملكي الأميرة الجليلة للا حسناء ، كرست جهودها بصفة خاصة لتنمية الوعي البيئي والنهوض بالتربية البيئية خاصة لدى  الأجيال الناشئة ، وبهذه المناسبة وباسم المؤسسة ، أتقدم بالتهنئة إلى السيد مدير م. البساتين وجميع أطر المدرسة و متعلمي ومتعلمات المدرسة على تتويجها اليوم بشارة اللواء الاخضر الدولية التي تتشرف مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة . اتقدم إلى الأساتذة والمتعلمات والمتعلمين بجزيل الشكر و التهنئة على انخراطهم في برنامج” المدارس الإيكولوجية ” ، الذي تنجزه مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة بشراكة متميزة مع وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني منذ انطلاقه سنة 2006 .و على إثر ترشح المدرسة في الموسم  الدراسي2014 – 2013 لنيل شارة “اللواء الأخضر” ، قامت المؤسسة بزيارة تقييمية للمدرسة مع اللجنة الجهوية بأكاديمية سوس ماسة درعة .  كما تم دراسة الملف الكامل للمدرسة من طرف أعضاء من لجنة التحكيم الوطنية للبرنامج ، حيت اطلعوا على الجهود المبذولة من طرف المدرسة والتي احترمت فيها منهجية البرنامج ومراحله السبعة، وخصوصا دور لجنة التتبع التي شارك فيها المتعلمات والمتعلمين ، وتبين للجنة الوطنية لتحكيم البرنامج  أن المدرسة تستحق الحصول على شارة “اللواء الأخضر ” ، لأنها استطاعت تحقيق عدة مكتسبات  وعززت ثقافة بيئية انعكست بشكل إيجابي على سلوكيات المتعلمات والمتعلمين وكل المكونات التربوية بالمدرسة  ،و كذا الطابع المتميز الذي ظهر على المدرسة المتوجة  اليوم ، خلال إنجازها للمحاور الثلاثة الرئيسية المطروحة للإشتغال: تدبير النفايات والتقليص من استهلاك الماء  والطاقة.

فهنيئا لكم بهذا التتويج. الذي جاء بفضل المجهودات المتواصلة التي بذلتها كل الأطر العاملة بالمؤسسة بدون استثناء ، وشركائها المتميزين الذين مكنوا  أطفالنا من اكتساب وعي بيئي جعلهم فاعلين في التغيير الإيجابي لبيئة مدرستهم ومحيطها . هذا التتويج الذي نرجو أن يكون تحفيزا لكل المدارس المنخرطة بالجهة  أن تحدو حدوه .

وختاما ، وباسم المؤسسة مرة أخرى  نوجه تشكراتنا إلى السيد مدير المدرسة  وجميع الأساتذة، وإلى الإخوة المنسقين بالمدرسة و المنسق الجهوي والمنسقين الإقليميين والأطر الإدارية بالأكاديمية والنيابة على  المجهودات التي يقومون بها  لمواكبة المدارس المنخرطة .. .

عبد الجليل بتريش